اخبار عاجلة
الرئيسية / الصحة / ختام فعاليات أكبر مؤتمر دولي للمخ والأعصاب بحضور كبار أطباء العالم

ختام فعاليات أكبر مؤتمر دولي للمخ والأعصاب بحضور كبار أطباء العالم

مروة حسن

أختتمت فعاليات المؤتمر السابع عشر للإتحاد العربي لجمعيات طب الأعصاب و المؤتمر الحادي و العشرون للجمعية المصرية للأمراض العصبية برئاسة الدكتور دكتور ماجد عبد النصير، رئيس قسم المخ و الأعصاب كلية طب القصر العيني ورئيس الجمعية المصرية للمخ و الاعصاب، و بحضور رئيس الفيدرالية العالمية لطب الأعصاب و رئيس الاكاديمية الامريكية والأوروبية للأعصاب

وقال الدكتور ماجد عبد النصير، رئيس قسم المخ و الأعصاب كلية طب القصر العيني ورئيس الجمعية المصرية للمخ و الأعصاب، إن المؤتمر هذا العام يناقش كل ما هو جديد في علاج أمراض الأعصاب و علاقة الأمراض المناعية بأمراض المخ و الأعصاب وأحدث علاجات مرض الصرع و أحدث علاجات مرض الصداع النصفي.

وتابع “عبدالنصير” خلال كلمته في فعليات المؤتمر أن الصداع النصفي يعتبر مرض شائع علي مستوي العالم يصيب ١ من كل ٨ اشخاص و يطرح المؤتمر علاج وقائي جديد يحمي من نوبات الصداع النصفي و يناقش ايضا التدخل بالقسطرة المخية لعلاج جلطات المخ و نزيف المخ.

كما أعلن عن أمل جديد لمرضي التصلب المتعدد الانتكاسي وعقار جديد لهم والذي يعتبر الوحيد الذي يتم تناوله لمدة ٢٠ يوم فقط علي مدي سنتين ولا توجد حاجة الي اَي علاج إضافي في السنتين الثالثة و الرابعة و منح هذا العقار الموافقة في ٧١ دول و تمت الموافقة علية من قبل وزارة الصحة.

وفي سياق متصل أكد الدكتور أسامة عبدالغني، أستاذ المخ والأعصاب بجامعة عين شمس، أن التصلب المتناسب ليس شديد الانتشار ولكن خطورته تكمن في إصابته للشباب وهم فئة عمرية كبيرة وفي حالة عدم القدرة على السيطرة عليه سيؤثر علي اقتصاد المجتمع بشكل كبير لأنه يؤثر على عجلة الإنتاج من قبل الشباب وهم عمود المجتمع.

وتابع عبدالغني خلال كلمته بالمؤتمر : خلال السنوات الأخيرة اهتمت الدول التي ينتشر بها المرض بتطوير علاجه، حتي حدث هذا الإنجاز كما اوصفه، فهذا الدواء الجديد يتميز بعدة مميزات أهمها ان أعراض جانبية بسيطه وأمنه ولا يحتاج المريض الي المتابعة أو إجراء تحاليل باهظة الثمن.

وأضاف: الدواء عبارة عن أقراص تؤخذ علي عامين كل عام يؤخذ ١٠ أقراص، وبعد هذه المدة قد لا يحتاج المريض لهذا الدواء مرة أخرى، ويعتبر هذا الدواء أول علاج يعيد تشكيل الجهاز المناعي .

ومن جانبه قال الدكتور فاروق طلعت، استاذ المخ والأعصاب بجامعة جامعه إسكندرية، إن العقدين الماضيين كان هناك اهتمام كبير بمرض التصلب المتعدد من خلال الأطباء الشباب فضلا الإمكانيات التشخيصة.

وأوضح استاذ المخ والأعصاب أعراض مرض التصلب المتعدد والتي نصيب الإناث بصورة اكبر من الذكور تتمثل أعراضه في تنميل أو ضعف في أحد الأطراف أو أكثر يحدث عادةً على جانب واحد من جسمك في المرة الواحدة، أو الساقين والجذع، أحاسيس مشابهة للصدمة الكهربائية التي تصاحبها حركات معينة في الرقبة، وخصوصًا انحناء الرقبة للأمام، الرُعاش أو انعدام التنسيق أو المشية غير المتزنة.

كما أكد على توافر الأدوية الخاصة بمرض التصلب المتعدد، مشيرا إلي وجود اكثر من ١٥ دواء ومعظمهم متوافر في مصر من خلال التأمين الصخي وغير التأمين الصحي وعلي نفقة الدولة، مشيرا إلي أن تكلفة أدوية التصلب المتعدد باهظة الثمن فتصل الي اكثر من ١٠٠ ألف جنيه والناس بتاخد حقها “الحاجات دي مش موجودة في العالم”

شاهد أيضاً

النحات العالمي دكتور أسامة صلاح : يوجد حلول لتكيسات المبايض بإتباع أنظمة غذائية خاصة

مشاركة على الفيسبوك نشر على تويتر     كتبت _ مروة حسن    يعتبر متلازمة …