اخبار عاجلة

الرئيس التنفيذي لارقى : مصر لم تبيع ارضها وصفقة راس الحكمة الأفضل خلال العقود الماضية

كتب : ماهر بدر

احمد جمال: يجب استغلال عوائد صفقة راس الحكمة لزيادة معدلات النمو في المجالين الصناعي والزراعي

أكد أحمد جمال الرئيس التنفيذي لمجموعة أرقي للتطوير العقاري، على أن صفقة مدينة رأس الحكمة تعد الأضخم والأقوى والأفضل لمصر منذ عقود، مشيرا إلى أن التفاصيل التي أعلنها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء بددت المخاوف التي رددها البعض أنها صفقة بيع ارض .
ووصف الرئيس التنفيذي لشركة أرقي الصفقة بأنها منتهي الروعة لان مصر لم تبيع ارضها بل دخلت في شراكة مع المستثمرين الإماراتيين بنسبة محددة وتحتفظ لنفسها بحقوقها بعقود ملزمة متمنيا ان تحقق نحاح كبير .
واوضح أحمد جمال، أن المنافع والعوائد الاقتصادية من الصفقة كبير جدا أبرزها دخول 35 مليار دولار كعملة صعبة البنك المركزي، بما يساهم في تقليل الفجوة السعرية بين سعر الدولار في البنوك وفى السوق الموازي الذي ارتفع بنسبة تجاوزت 100% مما يساعد على جذب الاستثمارات الخارجية

أشار الرئيس التنفيذي لشركة أرقي، إلى أن هذه الصفقة ستنعش الاقتصاد المصري ثلاث أو أربع سنوات، ويجب علي الحكومة استغلال هذه الفترة في لزيادة معدلات النمو خصوصا في المجالين الصناعي والزراعي، بجانب قطاع البناء والتشييد والذي ركزت عليه الحكومة خلال العشرة سنوات الماضية .
وحول تصريحات رئيس الوزراء، شدد على ضرورة مشاركة كل المطورين العقاريين في تطوير رأس الحكمة، كذلك أكد أحمد جمال على أنه يجب علي المطورين استغلال هذه الفرصة لبناء جمهورية جديدة فى رأس الحكمة تكون امتداد للعاصمة الإدارية الجديدة .

اوضح أحمد جمال أن مدينة رأس الحكمة امتداد لمدينة العلمين الجديدة وليست بديلا أو منافسا لها، مشيرا إلي أن لولا العلمين الجديدة والبنية التحتية والطرق التي تم تشيدها لما وصلنا لهذه الصفقة الضخمة، متوقعا ارتفاع اسعار الساحل الشمالي خلال الفترة القادمة.

عن انهيار السوق الموازي للدولار بعد الإعلان عن الصفقة، قال أحمد جمال إنه يجب علي الحكومة تشديد الرقابة علي اسواق مواد البناء وان الاسعار لابد أن تنخفض بنفس معدلات انخفاض الدولار .
هذا وتوقع جمال، أن تعقب صفقة راس الحكمة صفقات ضخمة أخري في عدة مناطق أبرزها العاصمة الإدارية الجديدة والساحل الشمالي والمدن الساحلية مما يعود بالنفع على السوق العقاري.

جدير بالذكر، أن مصر وقعت أكبر صفقة استثمار مباشر من خلال شراكة استثمارية، بين وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، و”شركة أبو ظبي التنموية القابضة” بدولة الامارات العربية المتحدة؛ لتنفيذ مشروع تطوير وتنمية مدينة رأس الحكمة على الساحل الشمالي الغربي.

قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء خلال المؤتمر الصحفي إنه “بموجب الصفقة يتم سداد مقدم، في غضون شهرين بإجمالي 35 مليار دولار تقسم على دفعتين، الأولى خلال أسبوع بإجمالي 15 مليار دولار، والدفعة الثانية بعد شهرين من الدفعة الأولى بإجمالي 20 مليار دولار، وستحصل الدولة ايضا على 35 % من ارباح المشروع.”

شاهد أيضاً

الخبراء: 60% من التجارة الإلكترونية في مصر لا تخضع للضرائب

كتب : ماهر بدر قالت جمعية خبراء الضرائب المصرية، إن تنامي التجارة الإلكترونية بشكل سريع …