اخبار عاجلة

مهرجان ” العين ” السينمائي يتحدي كورونا ويبرز أفضل الأفلام

كتب – علاء حمدي
وسط إجراءات احترازية مكثفة، وحضور لافت من نجوم وصناع الأفلام في الإمارات والخليج، بدأ مهرجان العين السينمائي دورته الثالثة، الليلة قبل الماضية، ليضيء مساحة من الإبداع والتواصل بين عشّاق السينما، رغم الظروف التي يعيشها العالم في ظل جائحة «كوفيد-19»، التي فرضت على العديد من المهرجانات في العالم إلغاء دوراتها هذا العام أو إقامتها «افتراضياً».
وأكد مؤسس ومدير المهرجان عامر سالمين المري، أن الزخم الذي تشهده الدورة الحالية من المهرجان، رغم الظروف التي فرضتها الجائحة على العالم، يعكس ما تتميز به دولة الإمارات من عزم وإصرار على مواجهة كل الظروف، كما يكشف عما تزخر به دولة الإمارات ومنطقة الخليج من صنّاع السينما من أجيال مختلفة.
وأضاف أن «المهرجان استطاع أن يسجل تحدياً كبيراً في هذا الظرف الاستثنائي من خلال تزايد عدد مشاركات الأفلام عن الدورة الماضية بنحو 35%، فضلاً عن استقطاب مجموعة من الأفلام المحلية والخليجية والعربية والعالمية، وأن يستقطب خمسة أفلام رشحت للأوسكار في 2021، ومن بينها الفيلم الجزائري هيليوبوليس الذي عرض في افتتاح المهرجان بأول عرض عالمي له، إلى جانب أفلام محلية وخليجية تعرض للمرة الأولى في عرض خليجي أول».
يعرض المهرجان ضمن مسابقاته في دورته الجديدة 85 فيلماً ضمن ست مسابقات مختلفة، هي: «الصقر الخليجي الطويل»، و«الصقر الخليجي القصير»، اللتان يترأس لجنة تحكيمهما المخرج والمنتج بسام الذوادي، وتضمان في عضويتهما الإماراتيين نايلة الخاجة، ويوسف إبراهيم، و«الصقر الإماراتي القصير»، و«اصنع فيلمك في زمن كورونا»، اللتان يترأس لجنة تحكيمهما السيناريست الإماراتي محمد حسن أحمد، بعضوية الفنان العماني صالح زعلن والمخرج العراقي ياسر الياسري، و«الصقر لأفلام المقيمين» و«الصقر لأفلام الطلبة»، ويترأس لجنة تحكيمهما قاسم السليمي (سلطنة عمان)، وعضوية الإماراتيين الشاعر والكاتب خالد البدور، والممثل والإعلامي عبدالله بن حيدر.

شاهد أيضاً

” ودارت الأيام على القائم بغيره لا بذاته “

  الفنانة والكاتبة د. أمينة سالم تكتب.. متابعة : ماهر بدر دارت الأيام مونودراما لعرض …